نوفمبر 2016: بريطانيا تدشن حضورها العسكري في الخليج من بوابة البحرين

2016-12-01 - 11:29 م

لتحميل الأجندة PDF

مرآة البحرين (خاص): كان‭ ‬ولي‭ ‬عهد‭ ‬بريطانيا‭ ‬الأمير‭ ‬تشارلز‭ ‬ضيفا‭ ‬على‭ ‬العائلة‭ ‬الحاكمة،‭ ‬افتتح‭ ‬خلال‭ ‬زيارته‭ ‬البحرين‭ ‬أول‭ ‬قاعدة‭ ‬لبريطانيا‭ ‬شرق‭ ‬السويس‭ ‬منذ ‬1967،‭ ‬وفي‭ ‬سياق‭ ‬التقرب‭ ‬من‭ ‬الكبار،‭ ‬أقامت‭ ‬السفارة‭ ‬البحرينية‭ ‬في‭ ‬واشنطن‭ ‬حفلا‭ ‬بمناسبة‭ ‬عيد‭ ‬الجلوس‭ ‬في‭ ‬فندق‭ ‬يمتلكه‭ ‬الرئيس‭ ‬المقبل‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭.‬

وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬آمال‭ ‬ودعوات‭ ‬المنظمات‭ ‬الحقوقية‭ ‬التي‭ ‬رافقت‭ ‬تشارلز‭ ‬في‭ ‬زيارته،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬البحرين‭ ‬مضت‭ ‬في‭ ‬إجراءاتها‭ ‬المتواصلة‭ ‬لقمع‭ ‬المعارضين‭ ‬حينما‭ ‬وجهت‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬للمعارض‭ ‬إبراهيم‭ ‬شريف‭ ‬تهمة‭ ‬التحريض‭ ‬على‭ ‬كراهية‭ ‬النظام‭ ‬لمجرد‭ ‬تصريحات‭ ‬أدلى‭ ‬بها‭ ‬لوكالة‭ ‬أسيوشيتد‭ ‬برس‭ ‬الأميركية‭.‬

للأسبوع‭ ‬الـ‭ ‬17‭ ‬تم‭ ‬منع‭ ‬أكبر‭ ‬صلاة‭ ‬للشيعة‭ ‬و43‭ ‬ناشطا‭ ‬ورجال‭ ‬دين‭ ‬ممنوعين‭ ‬من‭ ‬السفر‭ ‬و3‭ ‬أشهر‭ ‬حبس‭ ‬للصحافي‭ ‬فيصل‭ ‬هيات‭ ‬أرقام‭ ‬تدل‭ ‬على‭ ‬حجم‭ ‬ما‭ ‬يحصده‭ ‬البحرينيون‭ ‬من‭ ‬معاناة‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬النظام‭ ‬المدعوم‭ ‬بريطانيا‭.‬

ولي‭ ‬العهد‭ ‬السعودي‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف‭ ‬في‭ ‬البحرين‭ ‬وخليفة‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬في‭ ‬الرياض‭ ‬تبادل‭ ‬زيارات‭ ‬لتعزيز‭ ‬أواصر‭ ‬المشيخات‭ ‬الخليجية‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬التطلعات‭ ‬الديمقراطية‭.‬


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus